مسلسل ذهب ولم يعد

مسلسل ذهب ولم يعد الحلقة 2

تابعو معنا ملخص أحداث الحلقة 2 من مسلسل ذهب ولم يعد

فماذا سيحدث مع جيتا بعد خبر موت زوجها ابهيمانيو ؟

جيتا تذهب مع عمتها و كافيا لموقع الحادث و تجدهم يخرجوا السياره من الماء و يعطيها الشرطى ساعه زوجها التى وقفت عند وقت الخامسه و النصف و يقول الشرطى ربما توقفت عندما وقع الحادث فتقول لا انها تعمل بالنبض و تقول انه حى و عمتها تقول انه ميت و فى المنزل ريشاب يسمع احدهم اتى فيقول ابهيمانيو انت اتيت كنا قلقين عليك و لكن يجد من يمسك مسدسه و يضعه فى راسه و فجاه تعود اخته وتقول له انا لا اعتقد انه مات هو حى فيقول نعم حى و كان سيقتلنى بمسدسى فتقول عمته لا احد هنا و يجد ريشاب مسدسه بمكانه.


جيتا تتحدث الى الشرطى و تجد ابهيمانيو يتدخل فى المكالمه و يقول لها انا وعدتك انى اعود وساعود و تقول للشرطى هل سمعته فيقول لها ان الخط انقطع معها و تنام و ترى حولها نساء بملابس سوداء و السيده التى قابلتها من قبل و تخبرها انه يخدعها وهى تعلم و تقول انه يحبك بشده و يفتقدك و يحوم حولك و لكن لا تخبرى احد لانهم لن يصدقوكي.

شاهد أيضا : المسلسل الجديد ذهب ولم يعد : توقيت عرضه وقصة المسلسل

تسمع جيتا صوت الاغنية التى يحبها ابهيمانيو وتدخل غرفتها فتسأل اخيها هل انت شغلتها فيقول لا انا اعرف انك لا تحبيها فتقول حسنا هو فيقول لها انه مات وهى تصمم انه لم يمت ، و بعد مرور سته اعوام تلعب وتضحك جيتا و تطير الطائره و الخادم يقول لعمتها هى لم تتقبل موت زوجها و اول مره تضحك منذ اعوام فتقول ستتفهم كل شىء،رو كافيا فى غرفتها تتحدث الى احد فى الهاتف و تاتى والدتها فتعلق الهاتف و لكن والدتها ترى رساله و تتشاجر معها فتقول لها انت لا تهتمى بى و كل اهتمامك باختى فقط و العمه تذهب لريشاب و تطلب منه ان يزوج جيتا مره اخرى لانها لا تريد ان تكون ام سيئه لابنتها و عليها ان تزوجها هى ايضا فيقول لها لن توافق و لكن ساحاول و جيتا تذهب لمكان لقائها بابهيمونيو و تتذكره.

تابع أيضا  المسلسل الجديد ذهب ولم يعد : توقيت عرضه وقصة المسلسل

تقع جيتا بالرمال و تجد يد تمد لها و انه ابهيمانيو ولكن تكون تلك السيده فتقول لها هل تؤمنى انها هنا فتقول نعم فتقول لها وانا اؤمن و تذهب معها الى منزلها وتختار الخادمه تشاندا و تحاول ان تتحدث لروح ابهيمانيو وتستدعيه و فجاه تصرخ تشاندا و تسمع جيتا صافره ابهيمانيو و تجرى و لكن تجده صديقهم راجفيير و اصبح رائد و يخبرها ان الجيش فقد الامل ان ابهيمانيو حى و سيتم اقامه جنازه له و تذهب للجنازه و تفعل و اخيها يعد ساعه محفور عليها اسم ابهيمانيو .

فتقول له لماذا اخى فيقول انها عاده العائله عندما يموت احد نقوم بتعليق ساعه له و فى الليل ساعه ابهيمانيو تختلف عن باقى الساعات و يذهب ريشاب و يعدلها فتقول له تشاندا انها روحه هنا فيقول لها لا تقولى هذه التخاريف 🙂 و فى الصباح يقيموا صلاه له و تسمع جيتا احد يناديها جارو و تذهب لمكانهم المعتاد و تقول لا انت لست هنا ابهيمانيو وتذهب فيقع منها الخلخال وتجد من يقول الم اقل لكى لا تنزعى الخلخال من قدمك و تنظر بصدمه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

error:
إغلاق