مسلسل حب يتخطى الزمن

حب يتخطى الزمن ملخص الحلقة 28 – حلقة الثلاثاء

تبدأ الحلقة وميهيك منزعجه من شوريا وتفكر من يظن نفسه لماذا سوف تركض اليه مره اخري وتقول ان هذا لن يحدث، ميهيك تخبر سونال بما حدث بينها وبين شوريا وسونال تخبرها انها تحب شوريا وميهيك ترفض هذه الفكرة، في الليل تنظر ميهيك الي القمر وتفكر في كلام سونال وتفكر في شوريا وتنظر الي هاتفها وتنتظر مكالمه من شوريا وشوريا ايضا ينظر في هاتفه بانتظار مكالمه من ميهيك، في الصباح ميهيك تعمل في مطعم كي دي وتتذكر عندنا طهت في المسابقه امام شوريا وتحاول ان لا تفكر به ولكنها لا تستطيع يراقبها كي دي من بعيد ويسال مساعدته شاليني ان ميهيك فتاه عاديه كيف اعجب بها شوريا

ويخبرها ان ميهيك ستكون ورقتهم الرابحه لهذا يطلب منها ان تقدم لها الراتب التي تريده، شوريا منزعج ويتذكر عندما تركته ميهيك وركبت سياره الاجره ويقود سيارته والسائق يطلب منه تهديئ السرعه شوريا ينصدم بسياره اخري ويحدث حادث، ميهيك تغادر بعد انتهاء عملها وتقول لنفسها انها لا تريد رؤية وجه شوريا اذا لماذا تنتظره قم تتصل به ميهيك ويجيب سائق شوريا ويخبرها ان شوريا قد قام بحادث ميهيك تنصدم وتذهب اليه مسرعه ميهيك تصل وتجد دماء علي الارض وعلي زجاج السياره وتصرخ وتقول انها تريد الذهاب اليه بينما الشرطه لا تسمح لها بالاقتراب

ميهيك تصرخ شوريا فيأتي شوريا من خلفها ويقول ماذا تريدي ميهيك تلتفت له وتجده بخير وتركض اليه وتعانقه وتبكي يسالها شوريا لماذا تبكي تقول له ميهيك ان سائقه اخبرها انه تعرض لحادث يقول شوريا انه صحيح ولكني نجوت وفكرت في اقامه بعض التمثيل والدراما ميهيك تعانقه مره اخري وتسأله لماذا فعلت ذلك يقول شوريا انه اخبرها انها ستعود السه في غضوان 24 ساعه فقط ميهيك تعانقه مره اخري

تابع أيضا  حب يتخطى الزمن الجزء الثالث ملخص الحلقة 15 – الثلاثاء

وتقول له اذا حدث شئ سئ لك فسأموت يقول لها شوريا فماذا ماذا اعني لك؟ تقول ميهيك ان بعض الكلمات لا تقال ولكنها تفهم يقول شوريا اريد ان أسمعها ويقول لها قولي لي يا ميهيك شوريا كانا ميهيك تنظر له بذهول وتقول أنني أحبك… شوريا يسمعها ويبتسم ميهيك وشوريا ينظران الي بعضهم البعض لبعض الوقت، ميهيك تعود الي المنزل وهي سعيده جدا وتبدأ بالرقص وتدور حول العائله بأكملها وترقص في غايه السعاده وتتخيل ان شوريا امامها ويبدأ بالرقص معها وميهيك تعانق ظهره شوريا يسألها هل نذهب لشرب الشاي ميهيك تقول نعم نذهب

كانتا تسألها ماذا يحدث لك واتضح انه من خيال ميهيك تقول ميهيك لا شئ وتذهب الي غرفتها وتبدأ بالرقص مره أخري وتستلقي علي السرير وتتخيل شوريا بجوارها وتنظر اليه وتبتسم له وتداعب وجهه وشوريا يداعب وجهها، ميهيك تتصل بشوريا وتسأله متي ستلتقي به يخبرها غدا في المساء تقول له انها اعتقدت انها ستراه في الصباح يقول شوريا انه مشغول تنزعج ميهيك يعتذر شوريا وتنهي المكالمة، في اليوم التالي كانتا تعرض علي جيفان اربعه اقترحات لزفاف ميهيك وميهيك تتوتر وتذهب وتتصل بشوريا وتخبره يقول شوريا ماذا يمكنني ان افعل تقول ميهيك انك لا تهتم وترفض التقديم لي تطلب منه الا يتصل بها مره اخري وتنهي المكالمه شوريا يضحك،

ميهيك في عملها وتتذكر شوريا وتغضب انه لا يهتم يأتي اليها كي دي ويسألها من الذي لا يهتم تقول ميهيك شوريا كانا ثم تعود لوعيها وتقول اسفه ياسيدي يسألها كي دي هل تلتقي بشوريا تقول له ميهيك نعم يقول لها هل تذهب الي منزله تقول ميهيك لا اذهب ولكنه ياتي الي منزلي في اي وقت يريد وتقول له ان الاصرياء مزاجيون ميهيك تغادر وكي دي يقول ان هذه الفتاة ستعلم شوريا،ميهيك تعود الي المنزل وتجد شوريا وتتفاجأ برؤيته وتقول لها كانتا انه شرب اربعه كوب من الشاي واستمر في قول انه سيتحدث عندما تأتي ميهيك من الجيد انك اتيت كانتا تسأل شوريا الان ان يقول ما عنده شوريا يقف ويتجه الي ميهيك ويركع علي ركبتيه ميهيك تتراجع للخلف شوريا يلتفت نحو بي دي ويمسك بيدها بي دي تقول انها اكبر منه ب 60 عاما وهي متقاعده

تابع أيضا  حب يتخطى الزمن الجزء الثالث ملخص الحلقة 19 – الأحـد

وتقول به اتمني ان تتزوج من هذه العائلة وانها ستكون راضيه عنه يقول شوريا نعم استطيع التقديم لشخص اخر مثلا حفيدتك وينظر الي ميهيك جميع العائله تنصدم وبي دي سعيده للعايه وميهيك متفاجئه ولكنها سعيده كانتا تقول لميهيك ما كل هذا ميهيك غير قادره علي الكلام وتنظر للاسفل وتسألها كانتا هل لديها موافقه علي كل هذا؟ لا ترد ميهيك كانتا تمسك بذراعيها شوريا يقول انا اعلم انني لم استطيع حفظ مكان خاص بي في قلبك ولكن يطلب منها ان تعطيه فرصه

ويقول انه منذ ان التقي بميهيك قد عرف قيمه الاشياء الصغيره هذه ولا يريد ان يفقدها ويقول انه لا يريد شئ سوي ميهيم تقول كلنتا لشوريا انه قرار صعب ويجب ان تعطينا وقت ثم يقول شوريا انه سينتظر قرارها وينظر الي ميهيك بلا حول ولا قوة ثم يغادر ميهيك تنظر اليه وهو ذاهب وتبتسم له بفخر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error:
إغلاق