مسلسل حب خادع

حب خادع ملخص الحلقة 147 – حلقة الثلاثاء

تبدأ الحلقة واروهى تطلب مساعده القدير بينما يتذكر فيرات ما فعله كيف دخل الغرفه وهى نائمه ليخدرها وياتى بملابسها ليضعها السرير وينزع الجاكيت الذى يرتدى ليتسطح بجانبها بعد ان عدها ليظهر بانها فى شبه احضانه لياتى ديب ويراه وهو ينسحب من السرير ويذهب للخارج وفى الواقع تارا كادت تذهب لاروهى ومعها السكين ليوقفها فيرات فتذهب اروهى .  ديب يشرب ليكسر ما يجده يده ويذهب وفى السياره يكمل شرب فكاد يتسبب بحادثه لنفسه

وفى البيت اروهى تجد ساعه فيرات بغرفتها لتذهب وتواجهه ليتذكر كيف اوقف تارا وهداها بانه يعلم كيف سيعاقب اروهى ليرى اروهى امامه وتواجهه بوجوده بغرفتها ليوافقها وهو يتهمها بالتهرب منه بل انها ليست انجالى التى كانت تفعل اى شئ ليسعده ليطلب منها اثبات انها هى فلتقبله كما كانت تفعل هى .

اروهى تتهرب منه وتذهب ليتوعد لها فيرات وفى المقابل ديب يصل ليجد تارا مزينه الغرفه فيحاول الاعتراض على اقترابها ولكنها لا تسمح له وهى تذكره بليله عرس اروهى وكيف ما يراه يشبه الان وكيف قتلها وقتها لتقترب منه ليظهر الصوره التى رسمها ديب خلفهم وفى المقابل اروهى تصل لمكان فاسندارا كممرضه لتتمكن من اطعام الحرس حلو به منوم ليناموا فتفعل ما تريده .

تارا تجعل ديب يشم احد الشموع المعطر ليبدا يسعل ويمرض ليظهر بانها وضعت بها بودر تسبب ان يحس بان قلبه يحترق لتواجهه تارا بكذبه وانقاذ اروهى منها بتغير وجها وكيف اخبرها الطبيب الامر لتاتى بالشمعه وتشعل طرف السرير وهى تخبره ما لم يحدث لاروهى سيحدث له ولكن ديب يتمكن ان ياتى بالماء ليشرب ويطفئ النار .. ثم تارا تاتى ومعها سكين لتقتل ديب ولكنه يوقفها وهو يؤكد لها كذب الطبيب وانها خدعه من انجالى ومنه متفقان معا وانه اراد ابعاد تارا عن الامر حتى لا تقتلها فان فعلت الشرطه ستشك بها والقضايا مازالت مفتوحه لتحضنه تارا وهى تفكر بانها لا يمكنها الثقه به مجددا ولكن لا يعنى ذلك بان ديب لا يمكنه ان يخونها او يبتعد عنها .

تابع أيضا  حب خادع ملخص الحلقة 129 – حلقة الخميس

تارا تتمكن من اقناع فيرات بان اروهى من قتلت انجالى لتعرض عليه الفيديوا الذى يظهر قتلها وتخرج الجاكيت والاسوره من غرفتها لينتظروها تاتى فتطلب تارا من فيرات ان يضرب النار على اروهى ليتراجع ليفكر بانه لن يخسر وجهه انجالى مجددا وفى اليوم التالى يبدا صلاه الوداع ليصلى الكل ويبدا توديع جانيش بالرقص لتلاحظ تارا بان فيرات وديب يراقصوا اروهى فياتى لديب اتصال فيجدوا هو واروهى مختفين ليظهر ديب بغرفه فاسندارا فلم يجدها ويجد الحرس نائمين ليوبخهم لتظهر اروهى بانها معها ولا يحاول معرفه مكانها فهو لن ينجح

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error:
إغلاق