مسلسل لكنه لي

مسلسل لكنه لي 2 ملخص الحلقة 21 – حلقة الأحد

تبدأ الحلقه،ببجاج فى الغرفه و يضع يديه فى ماء مثلج فتاتى بريرنا و تساله لماذا لم يناديها بجاج يقول هل انتى طبيبه اذا لم تكونى هكذا فلن ادعك تلمسينى انا اسف بريرنا تقول لقد قولت لى هذا من قبل و لكن لا تقلق ساضع لك الكريم فقط انا اخذه دكتوراه فيها ،بريرنا تضع الكريم على يد بجاج فيندر لها بجاج بكل حب، بريرنا تسال بجاج لم اتعب نفسه و دخل اليهم بجاج يقول كيف لى ان اتركك و لا اتدخل،بريرنا تلاحظ ان بجاج قلق فتساله عم حدث فيقول انا لا اعطى اهميه للعديد من الناس فى حياتى والذى اعطيهم اهميه يكونوا ضمن عائلتى و انا لا اتحمل ان يحدث لهم خدشا واحد و لهذا ارجوكى لا تكررى ما فعلتيه اليوم بريرنا تقول حسنا.

بريرنا تاخذ الشيك و تذهب.بريرنا تعطى لبريرانكا الشيك و تخبرها ان تنتظر قليلا لحتى ياتى السائق بريرنكا تقول لا استطيع لان سميتا حرارتها مرتفعه و يجب ان نذهب،بريرنا ترى حرارة سنيها فتقول اجل حرارتها مرتفعه جيدا اذا لماذا ستاخذينها دعيها اليوم هنا و انا املك جميع الادويه ياتى بجاج و يوافق بريرنا على كلامها بريانكا تقول ولكنى لن استطيع ان ابق لانه يجب ان احضر الفطور لاطفال الملجا صباحا بريرنا تقول ملجأ الستى خالتها بريرنكا تقول لا انا و احتى نعمل فى الملجا و اطفال الملجا يطلقون علينا خالتى و ندير ايضا متجر الورود الخاص بنا و يجب ان تعلمى ان ساميدا طفله ذكيه للغايه حتى انها اخذت منحه لتدرس فى اكبر مدرسه فى المدينه التى تحتص بالاطفال الاثرياء فقط ولكنها وصلت اليها بمجهودها بجاج يقول ولهذا لن تجد من يعتنى بها افضل منا و لا تقلق سنرسلها لكى غدا

بريرنا تقول اجل ساوصلها بنفسى بريرنكا تقول حسنا انا ساذهب الان.فى وقت لاحق بريرنا بجانب سنيها و تدلك لها شعرها فسنيها تنظر لها بريرنا تقول الم تنامى بعد سنيها تقول لا و لا اريد ان اقوت على الامر بريرنا تقول اى امر سنيها تقول تربيتك لى بلطف ووضعك لى فى السرير و تدليكك لى شعرى لم يفعل احدا معى هكذا من قبل لان عمال الملجا يكونوا مشغولين للغايه بريرنا تقول و لكنى معك الان و يجب ان ترتاحى و تنامى،فسنيها تنام و بريرنا تنظر لها بكل حب.بريرنا تفكر بانها لم يتسنى لها الفرصه ان تضع ابنتها على السرير هكذا من قبل،بريرنا تبكى و لكنها تمسح دموعها و تتسال لم الحياه لا تعطى المرء ما يريده دائما لقد سلب من الفتاه امها وهى تمت سلبت ابنتها منها

تابع أيضا  مسلسل لكنه لي 2 ملخص الحلقة 26 – حلقة الأحد

فى وقت لاحق بريرنا جالسه و تبكى لياتى بجاج و يخبر بريرنا بانها بامكانه ان تخبره بما تفكر فيه بريرنا تقول لم يفعل معنا القدير هذا لم اعطانى سنيها طالما كان سياخذها منى ولم حرم ساميدا من والدتها بجاج يقول ولكن ممكن ان تكون والده ساميدا على قيد الحياه بريرنا تقول وما الاسواء من هذا ان تكون والدتها موجوده و لا تستطيع ان تمنح ابنتها محبتها او تعانقها قبل النوم حتى هل تعلم قبل ان اجعلها تنام اخبرتنى بانه لم يسبق لاحدا ان يدلك لها شعرها قبل ان تنام و لك ينيمها احدا من قبل عندما اكون بقرب ساميدا اشتاق لسنيها كثيرا عندما رايت الحريق فى بيتنا تذكر حريق الميتم و تخيلت ان ابنتى بالداخل ولهذا دخلت فورا بجاج يقول طالما انا على قيد الحياه لن ادع اى مكروه يصيبك بريرنا تقول ياليت احدا كان هناك و انقذ ابنتى ايضا.يظهر انوراج ويقول ما سيحدث الان لعبه ضخمه للغايه و لن يستطيع احدا ان يعرف بها و ستكون من اجل انا و انتى يا بريرنا فقط من اجلنا

فى وقت لاحق،بريرنا و بجاج يذهبون للنوم،فبجاج يجلس بجانب بريرنا و يخبرها بانه سيظل لحتى تهدأ اعصابها.فى الصباح بريرنا تستيقظ لتجد بجاج نائم على الكرسى،بجاج يستيقظ فبريرنا تساله لم نام على الكرسى فيخبرها بانه لم يقصد ذلك، بجاج على وشك الذهاب و لكنه يتوقف ويقول انتى انفعلتى البارحه و انا لم اقل شئ ولكن انتى قولتى ان القدير انتزع منك ابنتك و انتزع من ساميدا حب والدتها و لكنك تملكين هذا الحب و بامكانك ان تعكيه لساميدا لا اعرف اذا شرحت لكى جيدا ام لا بريرنا تقول انت بارع فى الاعمال و لكن فى التعابير عن مشاعرك ليس جيدا انت تملك قلب طيب للغاية يا سيد بجاج ولا يبدو على هذا و لكن ذلك انوراج يظهر عليه بانه يمتك قلب جيد ولكن هذا ليس صحيح.فى وقت لاحق كوكى و انوشكا فى الكليه فكوكى تخبر انوشكا بان كوشك اتى للحفل فانوشكا تسالها اذا سال عنها فكوكى تقرر الا تجعل انوشكا تحزن فتقول اجل لقد سال عنك ولكنى اخبرته انك بخارج البلاد ياتى كوشك فانوشكا تنظر له و تقول ساذهب و اتحدث معه للنه سال عنى و لهذا يجب ان اتحدث معه

انوشكا تذهب و تعتذر من كوشك لانها لم تاتى للحفل كوشك يقول لا باس كوكى تقول اجل ازتى لم تحضرى ولهذا سال عنك كوكى تشير لكوشك،فكشوك يقول اجل ولكن صديقتك تكذب عليكى انا لم اسال عنك و كيف لى ان اتءكرك بعد ما حدث البارحه انوشكا تنظر لكوكى فكوكى تعتذر منها ولكن انوشكا تشعر بالغضب و تذهب فكوكى تتوعد كوشك بانها ستجعله يندم على ما فعله.فى وقت لاحق،تاتى سنيها و معها الشاى فبريرنا تسالها لم اتعبت نفسها سنيها تقول انا احب ان اعد الشاى و لهذا جلبته بريرنا تقول حقا سنيها تقول اجل ساريكى الان،سنيها تعد الشاى فبريرنا تشربه وتقول انت اعددته انه رائع سنيها تقول اعلم انا اعده بطريقه رائعه.تاتى كاموليكا و نيفى و معهم الهدايا فكاموليكا تقول لم نستطيع ان نعطيكم الهدايا البارحه و لهذا اتينا اليوم،كاموليكا ترى سنيها وتقول الستى انتى الفتاه التى علقت بالنار سنيها تقول اجل و خالتى بريرنا هى من انقذتنى و ايضا اعتنت بى البارحه عندما ارتفعت حرارتى ايضا،نيفى تقول اين السيد بجاج انا لا اراه بريرنا تقول هو فى غرفته نيفى تقول اذا هل يمكننى ان اعطيه هديه اذا لم تكونى تمانعين بريرنا تقول بالطبع

تابع أيضا  مسلسل لكنه لي ملخص الحلقة 124 – يوم الأحد

نيفى تذهب لغرفه بجاج ولا تجده فتعتقد ان بالحمام،نيفى ترى ان ملابس بجاج فقط هى التى موجوده بالغرفه فنيفى تقول اعتقد ان بريرنا و بجاج مثل اى زوجين يريدن الطلاق و لكنهم لا يستكيعوا بسبب الاطفال (قصدها كوكى)ولهذا اعتقد ان السيد بجاج سينجذب الى،نيفى ترى قميص فتمسكه وتقول اعتقد ان هذا للسيد بجاج و رائحته رائع ياتى بجاج و يسال نيفى عم تفعله هنا نيفى تقول قد اتيت لكى اعطيك هذا هه الهدايا بجاج يقول ولكن لم تمسكين بقميص الخادم هم جلبوه الى هنا بالخطا نيفى تسمع هذا و تنصدم

بجاج يقول انا بالعاده لا اقبل هدايا و لكن لن هذا طقس من الطقوس فساقبله،بجاج ينظر لنيفى فنيفى تساله لم ينظر اليها بجاج يقول انا انتظر خروجك من الغرفه ان الذكى يحتاج الى اشارة فقط لكى يفهم فنيفى تقول اجل بالطبع،نيفى تذهب و تفكر بان السيد بجاج لا ينجذب اليها و لكنها لن تستلم لن السيد بجاج ليس مثل الاخرين.سنيها على وشك ان تعطى لكاموليكا الشاى و لكن سنيها تتكعبل فالشاى يقع على يديها فبريرنا تقول يالهى هل احترقت يديكى شيفى احضر الثلج تاتى شيفى و معها الثلج فبريرنا تضع الثلج على يد سنيها،كاموليكا تنظر لها و تفكر لم بريرنا متعلقه جدا بتلك الفتاه اكيد هى ترى ابنتها الميته فى ساميدا لان اذا كان سنيها على قيد الحياه كانت ستبقى فى نفس عمرها،ياتى السائق فبريرنا و سنيها يذهبون،كاموليكا تفكر ان بريرنا متعلقه بساميدا كثيرا و لهذا اذا تصرفت بريرنا بطريقه غير لائقه معها فهى سوف تستخدم ساميدا لكى توذى بريرنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error:
إغلاق