مسلسل ساحرتي

مسلسل ساحرتي الحلقة 46 – حلقة الأحد

تبدأ الحلقة مع امان يعود للمنزل والجدة وسايما يكونوا منتظرينة ويخبروا انهم سيجلبوا له الطعام ولكن امان يخبرهم انه ليس جائعا والجدة تخبرة ان حياته اصبحت سيئة فيطلب منها امان الا تقلق علية وسايما تقول لأمان انه لم يبتسم منذ عام فتقول الجدة انه بعد رحيل روشني .. أمان لايجعلها تكمل كلامها عن روشني ويقول لهم انه محي اسم هذه الفتاة من حياته ولا يريد ان يسمع اسمها مجدداً ويخبر الجميع ان روشني هي المسؤولة عن حالة امه ومن وقتها فلم تظهر الابتسامة علي وجهه اياً منهم وامان يتركهم ويذهب للنوم .

ومن ناحية اخري تابيزي مع سلمي وتحكي لها عن امان وكيف اصبحت حياته سيئة بعد رحيل روشني وحل الظلام في حياته .وتابيزي تقول لها ان امان يفتقد روشني كثيرا ولا يقول هذه الحقيقة لأحد وروشني تأتي وتسمعهم . وتابيزي تقول لسلمي ان امان يبقي خارج المنزل الليل بأكملة ويومياً يظهر مع فتاة جديدة وروشني تسمع هذا والدموع تنزل من عينها .وسلمي تري روشني وتطلب منها ان تذهب وتري أمان لمرة فتقول لها روشني لماذا ؟ وتقول لها ان سلمي مريضة منذ مدة طويلة هل سأل امان عن حالتك مرة ؟ وتابيزي تقول لروشني ان امان تغير فتقول لها روشني وانا ايضا تغيرت وتخبر تابيزي ان احزان ومشاكل امان تخصة هو فقط ولا تخصها وتخبرها ان بعد اليوم لاتريد ان يذكر اسمه امامها ..

وفي وقت اخر من الليل روشني تتذكر كلام تابيزي عندما اخبرتها ان امان يوميا مع فتاة جديدة وامان ايضا يقف امام الشجرة لكن دخان اسود يقترب منه وبازيجار يأتي ويقف علي كتفية ويتحول الدخان لقط اسود وامان يراها وتتحدث الكاتبه وتقول ان الخطر يقترب من امان وسيحتاج روشني مرة اخري لكي يحارب هذه الخطر .وفي اليوم التالي امان يذهب للفندق الخاص به وروشني تأتي لنفس المكان لتسلم طلبات الفطائر ويمران الاثنين بجانب بعض لكن لايرون بعض .

وامان يلتقي بإبن عمة عمران الذي كان غائب عنهم منذ مدة طويلة وروشني تتحدث مع والدتها سلمي ف الهاتف وامان يسمع صوتها ويأتي ليلتفت لكن يرن هاتف ويكون اتصال من الطبيب فيرد امان ويسأل الطبيب هل حالة والدته بخير لكن الطبيب يخبرة ان كليتها قد فشلت وعليهم ايجاد حل في اسرع وقت وامان ينصدم للغاية وفي نفس الوقت سلمي تخبر روشني ان قرضها تم الموافقه عليه وتستطيع فتح مخبزها الان فتفرح روشني كثيراً وامان يجري ليذهب لوالدته ويدخل المصعد وروشني سعيدة للغاية وتدخل نفس المصعد التي يوجد به أمان وينصدموا الاثنين برؤية بعضهم والدموع تنزل منهم ولكن كلا منهم يحاول تجاهل الأخر وكأنه لم يراه وروشني تتذكر كيف طردها امان من المنزل ودموعها تنزل وتمسحها وامان يراها والمصعد يتوقف فيعصب امان ويظل يضرب بجدار المصعد وروشني تبكي وهو يتألم وخائفة عليه ثم يفتح المصعد وامان يذهب ويبكي ويشعر بالاختناق وايضا روشني تبكي كثيراً ثم تمسح دموعها وترحل .

تابع أيضا  مسلسل ساحرتي الحلقة 45 – حلقة الخميس

وامان يلتقي بإتصال اخر من الطبيب .وروشني تذهب لوالدتها وتوقع ع اوراق القرض وسلمي تقول لها ان حلمها سيتحقق اليوم وستكون سعيدة ولكن سلمي تجد ان روشني حزينة فتسألها هل هي بخير ؟فتقول لها روشني انها بخير .وامان يخبر الطبيب انه قادم للمشفي الان ويقود السيارة ويفكر في بارفين ويحزن .وفرح تتحدث مع روشني حول مخبزها وروشني تسمي المخبز بأسم والدتها سلمي وسلمي تصبح عاطفية وروشني تقول لسلمي انكي كنتي تظنين ان اسمك سئ السمعة ؟ ولكنه اسم امها وهي تفخر به ويعانقان بعض . وفرح تسأل روشني لماذا هي حزينة وتأخذ روشني للرقص والجميع يرقص .

وامان يمر بجانب المخبز ويري المكان مزدحم والناس يرقصون ولا يستطيع ان يذهب للمشفي ثم يلتقي مكالمة من الطبيب والطبيب يسأله ماذا سيأتي وامان يخبره انه بالطريق والطبيب يخبره ان يأتي سريعا لان حالة والدته سيئة جدا ويغلق المكالمة ثم ينظر امان ويجد روشني ترقص وسعيدة فينظر لها امان بغضب وينادي ع بازيجار ويفعل سحرة وتحدث عاصفة والجميع ينصدم ويذهب الناس بعيدا ثم تنتهي العاصفة .وامان يذهب بسيارتة وروشني تنظر وتراه وامان ينظر لها بغضب وروشني تبكي وامان يذهب .

ثم يصل أمان الي المشفي ويسأل الطبيب عن حالة والدته فيقول الطبيب ان حالتها حرجة للغاية وامان يطلب منه ان يقابلها لكن الطبيب يخبرة انه لايمكنة مقابلتها ويقول لأمان ان كنت اتيت قبل 10 دقائق كنت ستتمكن من رؤيتها فيتذكر امان انه تعطل بسبب زحمة الاشخاص الذين كانو يحتفلون بإفتتاح مخبز روشني .. وامان يسأل الطبيب هل ستتحسن حالة والدته فيقول له الطبيب انه لايستطيع اخبارة بشئ الان والطبيب يقول لأمان ان يخبر العائلة وعليهم ان يدعوا لها ثم يدخل الطبيب لغرفة بارفين .وامان يقف ويبكي ويتذكر رقص روشني والجدة والجميع يأتون ويسألون امان عن حالة بارفين وأمان يخبرهم انها بالعناية المركزة وحالتها حرجة وامان يتذكر رقص روشني ويتذكر كلام الطبيب عندما اخبرة انه ان اتي مبكرا كان سيتمكن من رؤيتها وامان يعصب كثيراً ويمسح دموعة ويقول ان روشني كانت تقول ان هناك رابط بينهم وهذا الرابط هو الكراهية ويقرر امان الانتقام .

تابع أيضا  مسلسل ساحرتي الحلقة 47 – حلقة الاثنين

وروشني تتحدث مع فرح في الهاتف وتخبرها انها ستنهي العمل وستعود للمنزل وروشني تغلق مخبزها وتنظر للافتة وتقول مخبز سلمي وتبتسم ثم ترحل روشني .وبعد قليل يذهب أمان لمخبز روشني وينظر له ويتذكر روشني في الماضي عندما اخبرته ان حلمها ان يكون لديها مخبز خاص وستسمي المخبز بأسم والدتها .وامان ينظر للمخبز ويقول انتي جعلتي امي تحارب الموت وانتي هنا تفتحين مخبزك ويقول امان انه لن يدع هذا يحدث وامان ينادي ع بازيجار لكن بازيجار لايستمع له ولايريد ان يؤذي روشني فيقول امان انه لايحتاج لأحد لكسر غرور روشني وسيتمكن من فعل هذا بمفردة .

وروشني تذهب للمشفي لتري بارفين لكن تنصدم برؤية جميع العائلة في المشفي ويبكون فتختبأ روشني حتي لايروها والممرضة تسألها لماذا تختبأ فتسألها روشني لماذا العائله كلها هنا وتسألها هل بارفين بخير لكن الممرضة تخبرها ان بارفين حالتها متضررة ويحتاجون لنقل كلية لها ولا تطابق كلية اي احد من العائلة معها ولا احد غريب يريد ان يتبرع بكليتة وروشني تخبر الممرضة ان تقوم بإختبار لها وان تطابقت كليتها فهي مستعدة ان تتبرع بكليتها لبارفين .ومن ناحية اخري امان يدخل مخبز روشني ثم يسرب الغاز بداخلة ويخرج امان ويحرق المخبز وتشتعل النار في المخبز بأكملة والجميع يأتون ويحاولوا ان يطفئوا النار وروشني تأتي وتنصدم وتصرخ وتجد المخبز احترق بأكملة . وتابيزي تجد ضوء خلف الباب فتذهب وتجد نور قادم من الكتاب فتذهب وتفتح الكتاب وتري عيون القط فوق صورة امان فتنصدم تابيزي .ومن ناحية اخري روشني تبكي وتأخذ الاشياء من علي الارض وامان ينظر لها من بعيد ثم تتأذي روشني فيخاف امان عليها و يأتي ليذهب لها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error:
إغلاق