عميلة سرية

مسلسل عميلة سرية الحلقة 34 – يوم الثلاثاء

تبدأ الحلقه،بفانش يخبر رودرا بالا يقلق لان مسئوليته هى حماية هذه العائله و هو سيحفظ أرث والده ايضا،رودرا يخبر فانش بانه فخور به.فى وقت لاحق،فانش يلاحظ ان الجده قلقه فيقول لاول مره اشعر انك تشككين فى قرارتى،الجده تجلس ففانش يجلس بجانبها وتقول انت تعلم انى لا اقلق فى اى شئ طالما انت موجود اذا كان عمل او عائله وانت مثل درع الحماية لنا وانت وضعت حاجز يحمينا من اى شئ ولكنك نسيت شئ انك اصبحت متزوج الان فى الماضى كانت مسئوليتك هى حمايتنا ولكن الان مسئوليتك هى زوجتك ريديما انت تحتاجها وهى تحتاجك ايضا انت وضعت حاجز حولك ويجب ان تخرج من هذا الحاجز وتقرب ريديما اليك ان الحب شعور جميل يابنى ولكى تحصل عليه يجب ان تمنحه للناس ايضا و يجب ان تمنح الحب فرصه ثانية،فانش يقول انتى تعرفين يا جدتى انى لا اصدق هذه الاشياء،الجده تقول انت لن تستطيع اخفاء مشاعرك كثيرا ولا يجب ان تخجل من مشاعرك بلا يجب ان تفتخر بها.

الجده تذهب وفانش يفكر بان كلام عمه كان حقيقى ان عملهم محاط بالخطر و بالزاد هو ولهذا يجب الا يتحكم فى مشاعره لكى لا تتاذئ ريديما،فانش يذهب،فكابير يفكر بان كلام الجده اتى بنتائج عكسيه وبهذا سيحاول فانش الابتعاد عن ريديما و يجب ان يفكر فى شئ.الجده فى المطبخ لتاتى ريديما،كابير يقول على ما اعتقد من يجب عليه عجن الكركم هى زوجه الاخ صحيح،ريديما تقول انا..،الجده تقول اجل يا ابنتى انتى من يجب ان تقومى بهذا.

فى وقت لاحق،ايشانى فى غرفتها لتاتى الجده و معها ملابس و تضعها امام ايشانى و تخبرها بان هذه الملابس الموارثه من العائله و يجب ان تختار سارى لتلبسه فى الطقس،ايشانى تقول ان هذه الملابس باهظه ياجدتى وانا اعتبر زوجه خادم فكيف البس هكذا،الجده تقول لا تقولى هذا يا ايشانى اننى نحبك كثيرا و انتى لا تعتبرينى زوج خادم والان هر اختارى سارى لكى تلبسيه.ريديما تحاول عجن الكركم لياتى فانش،فكابير يشير لسيا،فسيا تقول تعال يا اخى على ما اعتقد ريديما لم تقوم بعجنه من قبل ساعدها قليلا،سيا تذهب،فكابير يفكر بان لون الكركم الاصفر سيتحول الى لون الحب بالنسبه لفانش،فانش يقترب من ريديما و يقف بخلفها و يمسك بيديها و يعجنون الكركم مع بعض،ياتى شئ على ملابش فانش فيضع كركم على عين ريديما بالخطا

تابع أيضا  مسلسل عميلة سرية ملخص الحلقة 13 – الاثنين

فانش على وشك ان يمسحه و لكن يسمع صوت ايشانى فيقول انا ساتصرف معها،فانش على وشك الذهاب و لكن ريديما توقفه وتقول ان ايشانى تعتبر ان هذا الزواج اجبار وولهذا هى غاضبه و لكن يجب ان تفهمها بان الامور ستكون على ما يرام وانت اخوها الكبير و اكيد ستتفهم الامر منك،فانش يلتسم ويقول انتى تعتقدينى انى لن استطيع التصرف،ريديما تقول انا اسفه انا كنت احاول المساعده فقط،عين ريديما تحرقها فتقول فانش هل من الممكن ان تساعدنى،ففانش يترك لها المنديل و يذهب فريديما تقرر بانها لن تاخذ منه شئ.فترمى المنديل و تذهب.انوبري تقول ان الفوز بثقه فانش صعبه و الفوز بحبه مستحيل و انت رايت ما حدث،كابير يقول اذا سنلجا الى خطتنا القصوى.

ايشانى ترمى السوارى و الحقيبه و تقرر بانها لن تلبس اى شئ،و تنادى لماهيش لكى ياخذ الحقيبه.انوبري تعطى لكابير المخدر و تخبره عم سيفعله به فيخبرها كابير بانه سيخطف ريديما لان قيمه المرء تظهر عندما يحتفى عن الانظار وبخاصه حين يكون فى خطر ووقتها لن يستطيع فانش روية ريديما فى خطر ولن يستطيع كبح مشاعره ووقتها حبه هذا سيحطم ابواب قلبه و يخرج.ريديما عينيها تحرقها ولا ترى بوضوح فتخبط فى الحقيبه فراسها تتخبط فى الحائط و تقع فى حقيبه ايشانى و يغمى عليها و الحقيبه تغلق عليها،ياتى الخادم ويرى الحقيبه فياخذها،كابير يبحث عن ريديما و يتسال اين ذهبت.فى وثت لاحق،ايشانى تقول هو يريد ان يتزوجنى اذا سنرى ماذا سيفعل اليوم سيصرخ من الالم عندما يضع هذا الكركم،ايشانى على وشك ان تضع شئ فى الكركم و لكن ياتى فانش و يمسك بيديها،فايشانى تنصدم

فانش يتذكر كلام ريديما بالا يغضب و يتحدث مع ايشانى بلطف،فانش يقول تعالى اجلسى هنا،فانش يخرج بعض الصور لسانى مع فتاه اخرى و يريها لايشانى،ايشانى ترى الصور و تبكى،فانش يقول ان سانى كان يخدعك فقط يا ايشانى انا اخيك ولدى خبره اكثر منك فى الناس و يجب ان تثقى بى انا لا استكيع المساومه بسعادتك ابدا كل ما افعله لصالحك يجر ان تثقى بى،ايشانى تثول حسنا يا اخى،فانش يقول اذا اذهبى و جهزى نفسك لطقس الكركم،ايشانى تذهب ففانش يفكر ان كلام ريديما كان على حق و ان الحب اكثر فعاليه من الغضب

تابع أيضا  مسلسل عميلة سرية مخلص الحلقة 36 – الخميس

فانش يتذكر عندما ترك ريديما وهى تحرقها عينيها،فيقرر ان يذهب و يرى اذا كانت بخير ام لا.كابير يبحث عن ريديما ايضا فيخبط فى فانش،فانش يساله عن يفعله هنا،كابير يقول انا كنت فقط ارى اذا كان الديكور جيد ام لا،فانش يقول و لكن الحفله بجانب النسبح يجب ان ترى هناك اذا خناك شئ خاطئ،كابير يقول لا تقلق يا سيد فانش ان الاخطاء لا توجد فى قاموسى ابدا ولهذا استرخى.

فى وقت لاحق،مازال قانش و مابير يبحثون عن ريديما.ماهيش يضع الحقيبه بجانب المسبح و ريديما يداخلها مغمى عليها.تاتى ايشانى و تجلس،فياتى الخادم لكى يقدم لهم العصير،فايشانى تنظر لانغري وتقول اليس هذا عملك قدمه لى،انغري يقول لا يهم اذا كان على الزوجه ان تخدم زوجها او العكس المهم ان نكون وفيين فى علاقتنا،انغري يعطى العصير لايشانى،فايشانى تغضب،الجده تقول يجب علينا ان نقوم بطقس الكركم الان،يبدا الجميع بوضع الكركم على ايشانى و انغري،ويشغلوا الاغانى و يرقصون.فريديما تستيقظ و تطلب المساعده ولكن لا احدا يسمعها.ياتى فانش و يخبر الجده بانه لا يجد ريديما فى اى مكان،كابير يسمع هذا و ينصدم ويقول هى ليست معه اذا اين ذهبت،الجده تقول لا تقلق يابنى ان القدير سيحميها اكيد هو جمعكوا مع بعض و اكيد لن يفرقكوا عن بعض،انغري يقول لا تقلق يا اخى سابحث عن زوجه اخى،فانش يقول حسنا و انا ايضا سابحث عنها،فانش ذاهب فيخبط فى الحقيبه فيزقها لتقع فى المسبح.

فى وقت لاحق،فانش يبحث عن ريديما،فيصل للتمثال ليجد هناك فأر بجانبه ياكل فى الحلوى،فى نفس الوقت،ريديما مغمى عليها مره اخرى و الحقيبه تغرق فى المسبح الماء يصل لريديما فتستيقظ.فانش يتذكر الحقيبه و يتذكر ان كان هناك قطعه قماش ظاهره منه،فانش ينصدم ويقول الحقيبه ريديما.فانيش يصل للمسبح و ينط فيها،كابير يقول ريديما فى الحقيبه حقا،فانش يحاول فتح الحقيبه و بالفعل يفتحها و يخرج ريديما و يضعها و يقول ريديما افتحى عينيك ريديما،كابير يرى ذلك و يفكر بان خطته فشلت و لكن ما يحدث الان رائع لان قلق فانش يظهر بوضوح على وجهه انه وثع فى حبها وان حب خطير و قاتل و قريبا سيعترف لها بحبه،فانش يرى نبض ريديما فيقول ليس لديها نبض وليست تتنفس ايضا،فانش ينفخ فى فم ريديما فتستيقظ،ريديما تنظر لفانش،ففانش يبكى و يعانقها ويقول اشكر القدير انك استعدتى وعيك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error:
إغلاق