عميلة سرية

مسلسل عميلة سرية الحلقة 34 – يوم الاربعاء

تبدأ الحلقة وريديما ترى الدميه وتشك فيها لياتى فانش ويحظ عيون ايشانى من الداخل ليامرها ان تخرج منها ليتجمع العائله فيوبخ فانش اريان وتاتى الجده تضربه فيحذر فانش ايشانى بانه اكتفى من تصرفها لتاتى انوبريا تاخذ ايشانى ويذهب الجميع …….
فانش يشكر ريديما ويعطيها فضل انقاذ سمعته اليوم فان هربت ايشانى لما تمكن من ايجادها ليسالها عن سبب توترها فى الصباح لتتذكر ما راته فكادت تخبرها بانها قبل زواجهم ولكن فانش يوقفها بانه لا يهمه الماضى فهو لا يحق له معرفته ولكن ما يهمه الان وانهم معا .

العرس يبدا ليسال الكاهن عن والدى ايشانى فتخبره الجده بوافتهم وان فانش وريديما من سيقدموا ايشانى لانغرى فيوقفهم الكاهن وهو يشير بان ريديما لا يظهر عليها اى علامه من علامات الزواج لتعتذر ريديما فيوقفها فانش ويضع لها الذندور والمانجلسوتر الذى كان راى سابقا ….كابير يرى ما حدث وينزعج فما فعله لم يؤثر على ريديما ومازالت تحب فانش فيقرر الا يصمت وفى نفس الوقت ريديما تنظر لفانش وتتذكر زواجهم وفى المقابل كابير بداخل غرفته غاضب يلعب بالسكين وفى الخارج الجده تطمئن على غرفه ايشانى من ريديما ليسمعا فانش يوبخ احدهم بالهاتف فتشير الجده بان هذا يحدث عندما يجوع فانش لتلاحظ بان ريديما ايضا لم تاكل فكادت تذهب لتعد شئ ولكن ريديما توقفها بانها من ستفعل وفىيغرفه كابير يقرر بان يلعب لعبته الكبرى وليرى ما سيحدث

ريديما تفكر لما تهتم بفانش هكذا لتتذكر ما فعله معها سابقا لتقرر ان تدل له الامر بما تعده وفى نفس الوقت كابير يكتب يطلب من ريديما ان يلقاها فى الحديقه الخلفيه ويذكر اسمه وفى المقابل ايشانى تندمر زينه الغرفه وكادت تشرب الكحل ولكن انغرى يمنعها وياخذ منها الزجاجه ليخرجها للخاج ثم يكبل ايشانى ويجلسها على السرير ليخبرها حتى انتهاء حملها لن يسمح لها بشرب الخمر……

تابع أيضا  مسلسل عميلة سرية مخلص الحلقة 17 – الأحد

ريديما تمر بغرفه ايشانى لتشرق فيراها كابير ويضع الرساله اسفل زجاجه الخمر لتاخذ ريديما الزجاجه وتشرب فتبدا تسكر فترى الرساله ولكنها لا تتمكن من قراتها بسبب سكرها لياتى فانش فتسخر منه ريديما وهى تشير لرؤيتها له 2 فياخذها فانش لتصر ان يذهبا للمسبح وهناك ترى الرساله مجددا ولكنها مجددا لا تقراها لتقرر تحويلها لقارب لترمى فى المسبح وتبدا ترش على فانش الماء ليلعبا معا ..

كابير يفكر عن تاخر ريديما ليذهب فيجدها اسفل الشال مع فانش وكاد يقبلها ليسمعا صوت ايشانى فيترك ريديما ويذهب لايشانى التى تتهم انغرى بالتحرش بها فيكذبها فانش فيخبره انغرى بان الخمر فيعطى فانش حريه التصرف مع ايشانى ولكن ليتذكر بانها اخته فيشكره انغرى فيوبخ فانش ايشانى فهى بسببها سكرت ريديما لتنزعج ايشانى متوعده لريدما وفى الاسفل ريديما تسمع صوت كابير يناديها لتلتف فترى دى اس ار فتتعجب فهى سمعت صوت كابير لينظر لها كابير وهو يشير بان المتعه بدات .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error:
إغلاق