عميلة سرية

مسلسل عميلة سرية ملخص الحلقة 78 – الخميس

تبدأ الحلقة ريديما تهنئ الجميع بالعام الجديد وتقول بانها ستقدم استعراض جميله هى و زوجها فانش معا،الاغنيه تشتغل لتدخل ريديما و بعد ذلك فانش و يرقصون مع بعض .فانش يقول ان ريديما تعتقد انى لا اعلم انها جاسوسه وكانت تتعاون مع كابير ضدي ايضا هى خانت ثقتى و استهذئت بمشاعرى ايضا ولهذا ستدفع ثمن خيانتها هذه، اهانا تقول و لكن ريديما تثق بك بشكل كبير،فانش يبتسم ويقول هذا هو الممتع عندما تتحطم الثقه وقتها سيتدمر الشخص نحن قومنا بخطوتنا الاول و الان سنرمى السهم الثانى الذى سيدمرها على الاخير وهذا ما ستقومين به فانش يخبر اهانا بان عملها هو ان تبقى كابير و ريديما مشغولين

اهانا تقول اتفقنا و لكن يجب الا تنسئ وعدك لى لان كتاب حياتك كله فى يدي،فانش يخبرها بانه لا يسنئ التزاماته ابدا وايضا خو سمع بان الشخص يدفع ثمن اخطائه وريديما ستدفع ثمن اخطائها يجب عليك ان تجعلى كابير يثق بكى كثيرا و مستقبلا انا ساسبب لكى مشاكل وهو سيدافع عنك و بهذا ريديما ستعتقد انك و كابير متحدان مع بعض،اهانا تقول يالهى يا فانش هكذا حياه ريديما ستتدمر على الاخر،فانش يقول و هذا ما اريده يجب ان تعلم ما هى عاقب من يخون الثقه،ريديما تسمع صوت فانش فتتحه نحوه لتصل للمسبح لتجد اهانا فقط و نرى ان فانش يختبئ،ريديما تسال اهانا اذا اتى فانش لتخبره بانه لم ياتى.

فى وقت لاحق،ريديما تبحث عن هاتفها لكى تتصل بفانش و لكن ياتى فانش فتعانقه ريديما و تخبره بانها كانت خائفه عليه كثيرا لانه ذهب بمسدسه،ففانش يعتذر منها و يخبرها بانه لا يستطيع الابتعاد عنها ابدا،فانش يخبر ريديما بان تفتح هديتها،ريديما تفتح الهديه لتجده لوح من الجبس،فريديما تسال فانش عن ما هذخ،فانش يقول يجب ان نبدأ العام الجديد ببدايه جديده،فانش يضع لوح الجبس على الاخر و يخبر ريدبما بان تضع رجلها اليمنى و بالفعل ريديما تفعل ذلك و فانش ايضا لتطبع قدم فانش و ريديما على اللوحه،فانش يكتب اسمهم على اللوحه و يعلقها،ريديما تفكر بان فانش يحبها كثيرا و لا يمكن ان يوذيها و اكيد اهانا كانت تكذب،فانش يسال ريديما اذا كانت تفكر فى اهانا مجددا،فريديما تخبره بان اهانا غريبه وانها اكيد اتت لهدف ما،فانش يخبرها بانه لا يستكيع تصديق هذا،ريديما تقول اذا ماذا اذا جلبت لك دليل

تابع أيضا  مسلسل عميلة سرية مخلص الحلقة 19 – الثلاثاء

فانش يقول وقتها ساخرج اهانا و من يساعدها من هذا المنزل فورا،ياتى اتصال لفانش ليذهب.فى وقت لاحق،ريديما ترسل رسائل لايشانى و اريان و كابير و مكتوب فيه بانها تعلم من فعل بها هذا بالامس و انها ستخبر فانش بكل شئ،ريديما فى الغرفه و تفكر بان اكيد المذنب الحقيقى سيلاحقها.فى وقت لاحق،ريديما تقرأ كتاب ما،لياتى الشخص المقنع من ورائها و يضع منديل منوم على انفها،فريديما تمثل انها اغمى عليها و بعد ذلك تستيقظ و تشيل القناع ليتضح انها اهانا، ريديما تقول انتى القدير بعلم بمن شككت و لكن المذنب الحقيقى امامى الان و لقد طفح الكيل منك يا اهانا.

ريديما نخبر اهانا بان تذهب وهى لم ترد ان تفضحها امام الجميع و الان يجب ان تءهب،فاهانا تقول انا لن اذهب انتى تثقين بظوجك كثيرا انه كاذب كبير انت تشعرين ان نلك اللحظات التى قضيتموها فى المنزل الحارجى اجمل ذكريات هذا غير صحيح ان فانش يكرهك كثيرا،ريديما تقول لا يجب ان تتدخلى فيما لا يعنيك هذا حاص بى انا وزوجى،اهانا تقول انا اقول هذا لانى اعرف فانش اكثر منك وانا لم انقذه ايضا و اذا كنتى لا تثقين بى اذهبى و اساليه،ريديما تقول لا يهمنى والان اءهبى من هنا،ريديما على وشك ان تزق اهانا و لكن ياتى كابير و يمسك بيد اهانا ويقول ماذا تفعلين بالفتاه التى ستكون كنه لهذا المنزل،نرجع فلاش باك(اهانا تخبر كابير بانه اذا كشفتها ريديما فى اى يوم يجب ان يدعى بانه يحبها و يريد الزواج منها)خلص الفلاش باك.

ريديما تنصدم وتقول ماذا،كابير يقول اجل انا و اهانا نحب بعضنا و سنتزوج ايضا،ريديما تقول انا تاكدت الان انكما معا و الان لخرجوا من هنا،كابير يقول لا هذا منزلى و سيكون منزلها ايضا و لن نخرج،كابير ياخذ اهانا و يدخل للمنزل و يستدعى الجميع لياتون و يسالون كابير عم حدث،فكابير يخبر الجده بانه و اهانا معجبين ببعض و يريدون الزواج،ياتى فانش ويقول قرار كبير هكذا فجاه،كابير يقول ان الحب ياتى فجا يا اخى فانش،  كابير ينظر للجده و يخبرها بانخ يريد ان يكمل حياته مع اهانا،الجده تسال اهانا اذا كانت موافقه،اهانا تقول اجل يا جدتى،الجده تقول اذا مباركتى مرافقه لكم طالما انتوا موافقين،ريديما تخبر فانش بان اهانا هى صاحبه القناع وهى المسئوله عن الهجومين الفائتين،الجده تنادى فانس ليءهب فتخبره بانها وافقت على الزواج و لكنه اخو كابير الاكبر و ايضا المسئول عن هذه العائله و قراره مهم

تابع أيضا  مسلسل عميلة سرية ملخص الحلقة 7 – الاثنين

فانش يقول انتى حياه هذه العائله يا جدتى و طالما انتى موافقه انا ايضا موافق.فى وقت لاحق،اهانا تسال فانش لماذا استدعائها ليخبره بان ريديما ذهبت لغرفتها للتجسس،اهانا تقول و كيف علمت،فانش يقول انا اعرف تفكير اعدائى كثيرا ان ريديما لم يصبح بيديها اى بديق لكى تستحدمه ضدك و لهذا ستلجا للتجسس عليكى و هى حاليا اكيد فى غرفتك.ريديما فى غرفه اهانا وتقرر ان تبحث عن شئ يفيد بانها لا تستحق ان تكون كنه لهذه العائله،ريديما تجد هاتف اهانا فتبحث به.فانش يحبر اهانا بانها تعلم انه يلعب هذه اللعبه من كلتا الجهتين الحيله حيلته و الفوز فوزه ولهذا هو زرع دليلا هناك بدون علمها و اكيد هى الان ترى صورك.و بالفعل ريديما تنظر لصور اهانا لتجد لها صوره فى ١٢ نوفمبر يظهر فيه بان اهانا كانت فى دلهى و ليست فى المكان التى وقع فيه فانش،ريديما ترى ذلك و تنصدم.فانش يقول بعد ان ترى صورتك فى دلهى ستنصدم و تتسال لم كذبت عليها هكذا.ريديما تتسال لم فانش كذب عليها هكذا

ريديما تتسال طالما اهانا لم تنقذ فانش اذا لماذا فانش لا يريدها ترك المنزل لماذا و يدعمها ايضا،ريدبما تتذكر كل ما قالته اهانا و تفكر بان فانش يلعب معها لعبه و كءب ايضا و لكن اكيد هناك سوء فهم.فانش يخبر اهانا بانه اكيد ريديما ترى انى خدعتها و هذا ما اريده و الان حان الان موعد الاجابه على الاسئله ان ريديما بنت هذه العلاقه على الخداع فى كل خطوة و اريدها ان تشعر بالالم و الحزن ايضا و اليوم سينكشف كل شئ امامها فى حفل الخطوبه. فى وقت لاحق،فانش يتحدق على الهاتف لتراه ريديما و على وشك ان تتحدث معه و لكن توقفها الجده و تسالها عن رايخا فى الخواتم و الاوشحه ايضا ففانش يذهب،فريديما تقرر ان تتصل به و لكنه لا يرد،الجده تخبر ريديما بان تجهز اليوم لحفله الخطوبه،فريديما تقول حسنا يا جدتى،ريديما تفكر بانها ستتحدث مع فانش عندما يعود  .. نهاية الحلقة

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error:
إغلاق