عميلة سرية

مسلسل عميلة سرية ملخص الحلقة 79 – الأحد

تبدأ الحلقه،بالجميع جاهزون للخطبه،فايشانى تخبر ريديما بان تذهب و تجلب اهانا و بالفعل ريديما تذهب و تجلب اهانا،فريديما تخبرها بانها تعلم ان هذه خطبه زائفه،اهانا تقول لا يهمنى فيما تفكرين به،ريديما تقول ان الزواج علاقه مقدسه و لا يجب ان تتلعبى بها،اهانا تقول انتهى وقت الكلام انا اخبرتك من قبل عم اعلمه و لكن انتى لم تصدقين و لهذا لا تتدخلى فى شئونى.فى وقت لاحق،فانش يسال انغري اذا جهز لكل شئ لانه لا يريد ان ياتى احدا وهو يتحدث مع ريديما،انغري يخبر فانش بان كل شئ جاهز،اهانا تجلس بجانب كابير و ريديما تقوم بطقوس الكنه الكبيرة لهم،ريديما تلتفت فلا تجد فانش،لياتى الخادم و يعطى لريديما رساله بها تعالى و ثابلينى فى المكان الذى راينا فيه القمر لاول مره

ريديما تفكر بانه اكيد عن المسبح.ريديما تذهب للمسبح لتغلق الاضواء فريديما تنادى على فانش،ياتى فانش و يقترب منها و يخبرها بانه يعلم انها تريد ان تتحدث معه فى شئ،ريديما تقول اجل اريد ان اسالك عن بعض الاسئله و يجب ان تجاوب عليها،فانش يقول اعدك انى ساجاوب على اى سوال تساليه ،ريديما تقول انت اخبرتنى ان اهانا انقذتك و لكن اهانا فى يوم ١٢ نوفمبر كانت فى دلهى وهذا يعنى انها لم تنقذك،فانش يقول لا،ريديما تسمع هذا و تنصدم  وتقول اذا انت من احضرتها الى هنا من احل هدف ما،فانش يقول اجل،  ريديما تنصدم وتقول ان هذا مستحيل وانه اكيد يمزح معاها هو يعلم ان تلك الفتاه حاولت كثيرا ان تقتلها هل هذا كان من امرا منه،فانش يقول اجل

ريديما تبكى وتصرخ وتقول ماذا تقول يا فانش انت تحبنى اذا انت القيت بى الى براثين الموت و مثلت انك تنقذنى،فانش يقول اجل،ريديما تقول اذا لماذا كنتى تنقذنى لماذا انت فعلت هذا لكى تجعلنى اعتقد ان اهانا و كابير متامرين معا صحيح،فانش يقول اجل،ريديما تنصدم وتقول هذا يعنى انك لا تحبنى و كنت تمثل على،فانش يصمت،ريديما تقول هل انت اكيد تمزح معى صحيح ان لحظاتنا ووعودك الذين كانوا فى البيت الزجاجى كان حقيقى ولم يكن تمثيل اخبرنى قل اجل وحسب،فانش لا يردريديما تصرخ و تضرب فانش و تساله لماذا فعل بها هذا لماذا،فانش يمسك ريديما بقوه ويقول لقد قولت ما يكفى والان انا من ساطرح الاسئله و انتى ستجبينى باجل او لا،فانش يقول هل كنتى تحبينى عندما تزوجنا،ريديما تقول فانش هذا،فانش يمسك ريديما بقوه و يقول اجل ام لا،ريديما تقول لا،فانش يقول هل كنت مجرد مهمه لكى وقتها،ريديما تبكى وتقول اجل

تابع أيضا  مسلسل عميلة سرية مخلص الحلقة 38 – يوم الاثنين

فانش يقول انت تزوجتينى لكى تتجسى علي و تجدى ادله ضدى لكى ترسلينى للسجن انتى كنتى تعتقدى انى قتلت راجينى،ريديما تقول اجل،فانش يقول اذا الا ترى يا ريديما انك حطمتى ثقتى و كنتى تحطميها مرار ،ريديما تفكر ان فانش بعد ان اخذ الرساله و تقديمه للورده كان تمثيل،فانش يقول انتى كنتى دائما تخدعينى مره باسم الحب و مره باسم العلاقات هل تعلمين عندما فتحت عينى بعد السقوط فى الوادى تسائلت لم نجوت و لكن قدرى لم يردن ان اموت مع عبئ خداعك لى وانا يجب ان اعاقبك على خداعك هذا،ريديما تقول انا حاولت اخبرك بالحقيقه اكثر من مره يا فانش و انت كنت دائما توقفنى حتى انى كتبت لك رساله فى ذلك البيت الزجاجى،فانش يقول كذب انا لم اجد رساله،فانش يخرج سكين و يضعه على عنق ريديما

ويقول اذا ثكعت عنقك بهذه السكين و سرقت كل لحظه سعاده فى حياتك و جرحت هل كلمه اسف ستجعل الأمك تلتئم حتى انتى وثقتى بى و انا قومت بما لا تتوقعيه وهذا هو الخداع الحقيقى،ريديما تنظر لفانش و تتذكر وعوده لها و لحظاتها الجميله معه وتبكى،فانش يقول انتى تعانين الان صحيح العاصفه التى تمرين بها انا مررت بها ايضا عندما يطعنك احدا من ذوبك خلسه وقتها ألم الخداع يفوق ألم الطعن بكثير  ونا قدمت لكى الحب و الثقه و العائله التى تمنيتها و ماذا حصلت فى المقابل الخداع فقط الخداع،فانش يمسك ريديما بقوه ويقول انا محطم انتى حطمتينى كليا يا ريديما و لا استطيع ان احمع شتات نفسى،ريديما تقول ولكن فانش…فانش يخبرها بان تسكت،فانش يرجع للوراء و الشمعه على وشك ان تحرق ملابسه و لكن ريديما تبعد الشمعه عنه،ريدبما تقول ان الحب يتطلب ثمنا يا فانش وهذا ما كنت اقدمه دائما انا حاولت كثيرا ان اخبرك بالحقيقه و لكنك كنت دائما توقفنى اعترف ان ماضى يستحق العقاب ولكن لا تقول انى لا اثق بك او بحبك انا احبك يا فانش

ريديما تعانق فانش و تخبره بانها تحبه كثيرا و انها مستعده ان تتقبل اى عقاب،فانش يقول اذا هل يمكنك ان تثبتى هذا،ريدبما تقول بامكانى ان انتحر اذا ارادت هذا،فانش يقول لا داعى للانتحار هل يمكنك قتل شخص وهذا الشخص هو كابير،ريديما تقولولكن لا يمكننى قتل احدا،فانش يقول ان الاختبار سيكون وفق رغبتى انا و ليس انتى انت تجاوزتى كل الحدود من احل كابير و لهذا يجب ان تتحاوز حدا اكبر من اجلى اعلم ان الاختبار ليس سهلا ولكن الفوز بحبى ليس سهلا ايضا فى الغد ستقام صلاه فى المنزل وهذه الصلاه تتكلب تضحيه و سنرى اذا كنتى ستقدمى انتى هذه التضحيه ام لا و لا تتحملى عبء هذا لا كابير شيطان و الشيطان يحب ان يقتل فى الصلاه والان هذا الاختبار سيحدد مستقبلك ام ستكونى معى او بدونى،فانش يذهب لتنهار ريديما،لنرى اهانا تنظر لريديما بحزن.

تابع أيضا  مسلسل عميلة سرية مخلص الحلقة 51 – الخميس

فى وقت لاحق،اهانا تخبر فانش بانهم لم يتفقوا على قتل كابير،فانش يخبرها بانه ليس مهتم بالاجابه عليها،فاهانا تساله اذا كان مازال يحب ريديما للان،فانش يقول ان الحب غريبا للغايه لانه يولم القلوب كثيرا و انا قدر لى ان الاسم الثانى لمعاناتى هى ريديما وانتى ليس لديكى حقى لكى ترغمنى على فعل شئ،فانش يذهب،فاهانا تفكر بانها لن تجعل فانش يعلب بها مثل الدميه و يجب ان ينفذ وعده لها باى طريقه.ريديما فى غرفتها و تنظر لوصرة زوجها من فانش و تبكى و تقول الشخص الذى فهمت معه معنى الحب يطلب منى اثبات ولكن كيف لى ان اقتل شخصا و لكن اذا كان هذا اختبار لحبى فانا يجب ان اقوم به.فى اليوم التالى،اهانا تخبر كابير بان ريديما ستحاول قتله،فكابير يضحك و يخبرها بانه يعرف ريديما كثيرا هى ذكيه و يمكنها فعل شئ ولكن لا يمكنها قتل احدا ابدا و لهذا يجب الا تقلق،اهانا تفكر بانه اذا نفذت ريديما هذا الاختبار فوقتها فانش سيسامحها و بهذا لن يحقق فانش وعده لها.

فى وقت لاحق،الكاهن يخبر ريدرما و فانش بان يقوموا بطقوس الصلاه و يخبرهم بان يرموا بعض الزنجفير فى النار المقدسه،فريديما تفعل هذا،فانش يقول اتمنى ان ارى يديك ملطخه بدم كابير مثل هذا الزنجفير،ياتى دور اهانا و كابير لكى يقوموا بالطقوس،فقانش ياخذ ريديما و يذهب،فانش يخبر ريديما يانه امامها ١٥ دقيقه لقتل كابير و هذا الاختبار سيبين صحه حبها و صدقها و يجب ان تنفذه اذا كانت تحبه فعلا،فانش يخرج مسدس و يعكيها لريديما و يخبرها بان هذه هديه لكى تساعدها فى مهمتها الصعبه،ريديما تبكى،ففانش يخبرها بانها اضاعت دقيقه فى التفكير و الان تبقت ١٤ دقيقه تيك توك تيك توك. وتنتهي الحلقة

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error:
إغلاق